Democracy & Gender equality

الوصف

This course is designed specifically for civil society organizations in Libya, where knowledge is required in one of the most important issues such as Democracy and gender equality, and this course provides a clear understanding of democracy, its meaning and the most important democratic governance types in the world, also it define the meaning of gender and the difference between gender and sex, and The principles of equality and non-discrimination, which are the fundamental pillars of human rights, it will also identify the types of discrimination and the types of equality and the ways in which they can be established as an entry point for social cohesion. The  course will also address the issue of conflict sensitivity and marginalization and help the NGOs's workers to start their work on solid basis of knowledge

ماذا ستتعلم؟
  • e the meaning of the equality and non-discrimination and the most important international conventions related to the topic

  • Types of discrimination ( intended discrimination - accidental discrimination) and obligations of States to their citizens

  • you will be able to know The difference between Gender and Sex

  • Types of Gender Equality

  • The concept of marginalization, and those most marginalized categories

  • The meaning and importance of conflict sensitivity


الشروط
  • The trainee should interested in understanding meaning of Gender equality and how to achieve it on the ground
  • The trainee must have the desire to gain clear idea of ways to combat gender based discrimination
  • The trainee must believe in the values of justice, equality and non-discrimination
  • The trainee must have the intention to support and support marginalized groups and increase social cohesion

الدروس

  • 23 الدروس
  • 00:15:07 الساعات

حول المدرب

مدرب
الاسم : Jeff Wilson
التقيمات : 28 التقيمات
طالب : 157 الطلبة

التقيمات

5
بناءً على 3 التقيمات
1 نجوم
2 نجوم
3 نجوم
4 نجوم
5 نجوم

Mohamed Ben Masoud - Thu, 06-Aug-2020

Israa Abdalla - Thu, 01-Oct-2020

Zainab Abdulsalam - Tue, 13-Oct-2020

الحمد لله اتممت كل المساقات

النقاش

19
تعليقات المساق

قسم النقاش

  • 23 الدروس
  • 00:15:07 الساعات
      Osam Mousa 1 month ago
    • الحمدلله ,,, اتمنى التوفيق للجميع

      amma wast 2 weeks ago
    • امين يارب العالمين

      amma wast 2 weeks ago
    • الشعب هو المصدر الديمقراطية

      Bagdade Nasser 5 days ago
    • الخقيقة هي ان عملية قياس مدا ديمقراطية بلد او نظام ما تختلف باختلاف هده الانظمة فلا يمكن ان نطلق على امريكا مثلا وهي ام الديمقراطية بانها دولة ديمقراطية مئة بالمئة فسيطرة حزبين وحصر الوصول لسلطة في الانتماء لاحدهما ليس من الديمقراطية في شيء . بينما تكون دولة اخرى ممن تسمى بدول العالم الثالث يتصارع اكثر من حزب وتيار سياسي في الانتخابات على الاقل البرلمانية مما يتيح فرص لعدد اكبر من المواطنين للوصول الي السلطة

      Adam Ebrahim 2 months ago
    • وفقنا الله لما فيه الخير

      Osam Mousa 3 weeks ago
    • الحمدلله ,,, اتمنىالتوفيق للجميع

      خيرية بودينة 2 weeks ago
    • تحتاج المرأة فى المجتمع لكثير من السياسات لتعزيز حقوقها خاصة سياسات التوظيف ومساندتها والتوعية حول دورها فى المجتمع رفع قدراتها المناصرة لحقوقها

      صالح الزوي 2 weeks ago
    • الحمد لله والشكر لله فقد أكملت جميع المساقات شكرا للقائمين على هذه المبادرة وفقهم الله وسدد خطاهم

      amma wast 2 weeks ago
    • تحتاج المرة كثير من الحقوق في المجتمع في ما لا يتعرض نع الشرع الله

      amma wast 2 weeks ago
    • تطمح جهود تحقيق العدالة الجندرية الى تمكين المرأة في مختلف المجالات، منها لكن يجب تظر في شرع الله

      Bagdade Nasser 1 week ago
    • العمل في كل الاتجاهتات هو السبيل لمناصرة قضايا المرأة ولكن ما نحتاج العمل علية بالدرجة الاولى هو تعزيز ثقة المرأة في المرأة من خلال دعمها لها خاصة في الانتخابات حيق انه ورغم ان المرأة تمثل نصف الناخبين تقريبا لا انه لولا الكوتة لما استطاعت المرأة الوصول الي اي منصب . وينطبق هدا حتى في المناصب الاقل مشتوى في الاداراة المتوسطة

      Bagdade Nasser 5 days ago
    • قبل اي مواثيق او معاهدات زولية حول حقوق المراه كان الاسلام قد انصفها واعطاها كامل حقوقها بل وكرمها والزم الرجل باحترامها والرفق بها ولم يضعها الاسلام في اطار معين كما يروج العض فكانت في عهد الرسول صلى الله هلية وسلم تشارك في كل الاعمال بما فيها الحرب والقتال . ولكن يبقى تطبيق هده الوصايا والتعليمات مرهون بمادا رغبة المجتمعات في الالتزام بدلك كما هو الحال مع القوانين والمعاهدات الدولية